أكدت دراسة طبية حديثة أن الفيتامينات المتعددة من أهم وسائل مكافحة سرطان الثدى , وقالت الدراسة أن النساء اللواتي يتناولن الفيتامينات المتعددة والمعادن بإنتظام تقلّ لديهنّ احتمالات الوفاة بسرطان الثدي بنسبة 30 % .

وأظهرت نتائج الدر اسة تأثيراً إيجابياً لتناول الفيتامينات المتعددة، وانخفاضاً في مخاطر الوفاة نتيجة الإصابة بسرطان الثدي بعد انقطاع الدورة الشهرية. وقد راعت الدراسة العديد من العوامل الخاصة بالعينة المختارة للبحث من المصابات مثل الوزن، والاكتئاب، والخلفية العرقية، ومستوى النشاط البدني، والعُمر عند تشخيص السرطان، ومرض السكري.

ويعتبر ضبط هذه العوامل ضروري للحصول على نتائج دقيقة تتعلق بتقدير خطر الوفاة . وأظهرت النتائج تأثيراً إيجابياً لتناول الفيتامينات المتعددة، وانخفاضاً في مخاطر الوفاة نتيجة الإصابة بسرطان الثدي بعد انقطاع الدورة الشهرية. وهو ما يرجح  حقيقة فوائد مكملات الفيتامين.

وقد أجريت الدراسة بالتعاون بين مبادرة الصحة والتجارب السريرية للمرأة، ومبادرة دراسات صحة المرأة. وشارك فيها 770 امرأة تم تشخيص الحالة لديهن بأنها إصابة بسرطان الثدي بعد سن اليأس أي اللواتي يتراوح عمرهنّ بين عمر 50 و79سنة، وتمت متابعتهن لمدة 7 سنوات.

مـاهو تــقيـمك للمقاله

{ads}